الرئيسية » الحمل و رعاية الطفل » رياضة المشي مفيدة جدا اثناء الحمل

رياضة المشي مفيدة جدا اثناء الحمل

ينصح للمرأة الحبلى دوما بممارسة التمرينات الرياضية لأنها تساعدها في تسهيل عمليتي الحمل و الولادة كما أنها تخلصها من الدهون الزائدة في أجسامها.
– و من أفضل هذه التمرينات المشي فهو يتميز بعدة فوائد يمنحها للمرأة الحبلى نذكر منها ما يلي:
– تحسين المزاج:
المرأة تصبح معرضة أكثر للإصابة بالاكتئاب في فترة الحمل و بعدها لذلك فالعديد من النساء الحبليات يشتكين من أن أمزجتهم متقلبة لذلك فإن المشي يقوم بتخليص المرأة الحبلى من الضيق الذي يكتنفها و يساهم في إفراز مادة السيروتونين التي تقوم بتحسين الحالة المزاجية و يطلق عليها اسم هرمون السعادة نظرا لما تسببه من راحة نفسية للإنسان كما أن المرأة التي تمارس المشي بانتظام أثناء الحمل و بعد الولادة تكون معرضة بشكل أقل للإصابة باكتئاب ما بعد الحمل.
– وقاية الجسم من الإصابة بمرض السكري:
أثبتت بعض الدراسات العلمية أن المرأة الحبلى معرضة بشكل كبير للإصابة بمرض السكري كما يوجد مرض يعرف باسم سكري الحمل لكن لو قامت المرأة باتخاذ احتياطاتها جيدا فتستطيع النجاة من هذا المرض و خاصة لو قامت بالمشي المنتظم فهذا سيؤدي إلى إنقاص وزنها و حرق الدهون في جسمها لذلك فإنه يساهم في وقايتها من الإصابة بالسكري كما يجب عليها أن تقوم باتباع نظام غذائي صحيح يعتمد على الخضروات و الفواكه الطازجة التي تمد جسمها بالمواد المضادة للأكسدة و هذا النظام الغذائي مع المشي يساهمان في خفض مستويات السكر في الدم و يحفظان جسمها من الإصابة بمرض السكري.
– إفادة صحة الجنين:
ممارسة المشي تعمل على تحسين عمل الجهاز التنفسي و خاصة لو كانت ممارسته تتم في الأماكن المفتوحة ذات الهواء النقي فهذا يعمل على إيصال الأكسوجين إلى الجنين مما يجعل نموه صحيا بشكل أكبر كما أن المشي يساعد في أن يولد الجنين بوزن غير زائد فبعض الدراسات أثبتت أن احتمالية ولادة المرأة التي لا تمشي لطفل ذي وزن زائد كبيرة.
– الوقاية من التعرض لتسمم الحمل:
تسمم الحمل هو اضطراب يحدث للمرأة الحبلى بعد انتهاء الأسبوع العشرين لحملها و هو يأتي مع تورم في الأطراف و تصاب به عشرة بالمائة من النساء الحبليات و في هذه الحالة فإن المشي هو الحل المناسب لأنه يجعل معدلات ضغط الدم المرتفع تقل مما يجعل المرأة التي تمشي معرضة بشكل أقل للإصابة بتسمم الحمل.
– تسهيل الولادة:
المرأة الحبلى التي تمارس المشي بانتظام تستطيع أن تحمل حملا صحيا و تلد ولادة سهلة لذلك ينصح الخبراء بممارسة المشي بشكل معتدل خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل و التي تسبق عملية ولادة الجنين فتكون أكثر سرعة و أكثر سهولة فالحركات التي تقوم بها المرأة في المشي تجعل الطفل يتخذ وضعا عاموديا في الرحم فيزيد من ضغطه على عنق الرحم مما يساهم في زيادة إنتاج هرمون أوكيستوسين الذي يقوم بتنظيم الانقباضات التي تحدث في عضلات الرجلين مما يجعل الولادة أكثر سهولة.
و من أجل ممارسة المشي بشكل صحيح يجب أن تتجنب المرأة الحبلى المشي بشكل سريع فهو غير صحي و مضر و قد يقوم بتعريض المرأة لمشكلات متعددة فالحل هو المشي بشكل طبيعي و باعتدال كما يجب عليها عدم الإفراط في المشي فتكفي ثلاثين دقيقة في اليوم صباحا و خاصة إن كانت المرأة غير معتادة على ممارسة الرياضة بكثرة.