الرئيسية » الحمل و رعاية الطفل » هل السفر للمرأة الحامل مضراً أم لا؟

هل السفر للمرأة الحامل مضراً أم لا؟

سنتكلم فى هذه المقالة هل السفلر له اضرار  أم لا على الحامل هو ليس له أضرار طالما التزمتى باستشارة الطبيب دائما وطبعا لازم تكونى مستعدة جميع الاستعدادات لتوقع حدوث أى شىء لان الحامل من اللازم ان تكون على حذر دائما من حدوث اى شىء .

مع اتخاذ الاحتياطات المناسبة، المزودة بالمعلومات عن وقت السفر، واللقاحات والتأمين، يمكن لمعظم النساء السفر بأمان أثناء حملهن.

تعرفي أينما ذهبت على خدمات الرعاية الصحية في وجهة رحلتك في حال احتجت إلى عناية طبية عاجلة. ويعد أخذ سجلاتك الطبية فكرة جيدة حيث تتمكنين بذلك من إعطاء الأطباء المعلومات ذات الصلة إذا لزم الأمر.

تأكدي أن تأمين السفر لديك يغطي أي احتمال، مثل الرعاية الطبية المرتبطة بالحمل أثناء المخاض، الولادة المبكرة، وتكلفة تغيير تاريخ رحلة العودة إذا دخلت في مرحلة المخاض.

وقت السفر

تفضل بعض النساء عدم السفر في الأسابيع ال 12 الأولى من الحمل بسبب الغثيان والشعور بالتعب الشديد أثناء هذه المراحل المبكرة.

تعد مخاطر الإجهاض سواء في حالة السفر أوعدمه أعلى في الأشهر الثلاثة الأولى. في حين ليس هناك سبب لعدم قيامك بالسفر في هذا الوقت، إذا كان لديك أية مخاوف ناقشيها مع طبيبك أو ممرضة التوليد.

تقول سارة رينولدز، وهي مستشارة ولادة وأمراض النساء في مستشفى بيدفورد: “السفر أثناء الحمل هو مصدر قلق لكثير من النساء”.”ولكن إذا لم يكن لحملك أية مضاعفات فليس هناك سبب لعدم السفر بطريقة أمنة، طالما كنت تتخذين الاحتياطات اللازمة.”

وإليك بعض النصائح العامة لضمان بقائك أنت وطفلك بصحة جيدة خلال الرحلات .

السفر الجوي

لا يعتبر الطيران ضاراً لك أو لطفلك، ولكن ناقشي أية قضية صحية أو مضاعفات الحمل مع طبيبك أو ممرضة التوليد قبل الطيران.

إن احتمال الدخول في مرحلة المخاض يكون بشكل طبيعي أعلى بعد 37 أسبوعا (حوالي 34 أسبوعا إذا كنت حاملا بتوأم)، ولن تسمح بعض شركات الطيران لك بالسفرأثناء نهاية فترة الحمل. راجعي سياسة شركات الطيران بهذا الشأن. بعد الأسبوع 28 من الحمل، قد تطلب شركة الطيران من طبيبك أو ممرضة التوليد تقرير يؤكد موعد ولادتك، وأنك لست في خطر حدوث مضاعفات.

يحمل لك السفر لمسافات طويلة (أطول من خمس ساعات) خطرا صغيرا بتشكل الجلطات الدموية (تخثر الأوردة العميقة). إذا سافرتي جواً، اشربي الكثير من الماء وتحركي على نحو منتظم – كل 30 دقيقة أو نحو ذلك. يمكنك شراء زوج من جوارب الدعم من الصيدلية دون وصفة طبية، الأمر الذي سيقلل من تورم ساقك.